صحــة وجمــال

“سلوكيات التغذية الخاطئة تزيد وزن الطفل مبكراً”

“قال بحث جديد إن الآباء يقع عليهم بعض اللوم في طريقة تغذية الرضّع، وأنشطة الأطفال البدنية، التي تزيد خطر الإصابة بالسمنة في وقت لاحق من الحياة.وكشفت نتائج الدراسة التي نشرها موقع “ميديكال نيوز توداي”، أن الآباء المشاركين في الدراسة، وعددهم تجاوز الألف، تبنوا بعض سلوكيات تغذية الرضع التي ارتبطت بتطور السمنة في وقت لاحق في الحياة. ووجد فريق البحث من جامعة نورث كارولينا أن 45٪ من الآباء يرضعون أطفالهم الصغار فقط من حليب اصطناعي، بينما يحصل 19٪ فقط من هؤلاء الأطفال على رضاعة طبيعية حصرية.وأظهرت الدراسة أن تقديم الأطعمة الصلبة للرضع يحدث لـ 12٪ منهم في عمر مبكر. وهو سلوك تغذوي يرتبط بالسمنة في مرحلة لاحقة من العُمر.وكانت دراسة سابقة قد وجدت أن الأطفال الذين يتغذون على الأطعمة الصلبة قبل بلوغهم 4 أشهر من العمر يكونون أكثر عرضة للإصابة بالسمنة في سن 3 سنوات.وتضمنت سلوكيات التغذية المرتبطة بالسمنة: اللجوء لإطعام الطفل عند بكائه وهو ما يحدث لـ 20% من الرضّع، وحث الطفل على إكمال زجاجة الحليب على الرغم من شبعه وهو ما يحدث لـ 38%، ووضع زجاجة مليئة بالحليب الاصطناعي في الفراش وهو ما يحدث بنسبة 43%.وبالنسبة للأنشطة، تبين أن 90 بالمائة من الرضع كانوا أمام شاشة التلفزيون أثناء الطعام، وأن 50 بالمائة منهم شاهدوا التلفزيون بالفعل، ما يعني أن أولياء الأمور وضعوهم عن قصد لتناول الطعام أثناء المشاهدة.وحثّت نتائج الدراسة أولياء الأمور على بذلك مزيد من الجهود المبكرة لوقاية الأطفال من زيادة الوزن والبدانة في المستقبل.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى